About QMA

تركز "أكاديمية قطر للموسيقى" بشكل كامل على تعزيز التميز الموسيقي في قطر والمنطقة بأكملها. وقد فتحت الأكاديمية أبوابها في يناير 2011 لبدء مسيرة النهضة الموسيقية.

أقرأ المزيد

آلاتنا الموسيقية

الكمنجة
البيانو
فلوت
العود
آلة القانون
الكلارينت
الكمان الأجهر
آلات الإيقاع العربية
البوق الفرنسي
الناي
المزمار (آلة الأوبوا)
الكمان
آلات النفخ النحاسية
الساكسفون
التوبا
الباسون
البوق
الترومبون (البوق الكبير)
الترومبيت
الفيولا
التشيلو
آلات الإيقاع الغربية
الصوت الغربي
الكمنجة

تعتبر الكمنجة هي أصغر عضو في عائلة الآلات الوترية وقادرة على عزف أعلى النغمات الموسيقية. وتضم فرق الأوركسترا أكبر عدد من عازفي الكمنجة وهي أكثر من أي آلة موسيقية أخرى، إذ يتجاوز عددها في بعض الحالات 30 آلة. ويتميز صوت الكمنجة بأنه عالي ونقي وعذب.

أقرأ المزيد
البيانو

يُصنف البيانو في نوعين أساسيين – البيانو الحائطي والبيانو الكبير. ويعتبر البيانو واحد من أكثر الآلات شعبية. وتتكون لوحة مفاتيح البيانو من 88 مفتاحا حيث تُصدر مطارق صغيرة الصوت عن طريق الطرق أو الضرب على الأوتار بحيث يتم التحكم في هذ المطارق ميكانيكياً و يتم الطرق على الأوتار عندما يضغط العازف بيده على المفاتيح.

أقرأ المزيد
فلوت

صُنعت آلة الفلوت على مر التاريخ من الكثير من المواد، مثل الخشب، وكانت أقدم آلات الفلوت مُصنوعة من عظام الدببة مع حفر ثقوب فيها! وتُصنع آلات الفلوت اليوم من الفضة والذهب أو أي نوع آخر من المعادن. ويمكن أن تُصدر آلات الفلوت أصوات ضوضاء صاخبة، وحادة ، ولكنها قادرة على العزف مثل الطيور.

أقرأ المزيد
العود

تُعد آلة العود من أهم الآلات في الموسيقى العربية، سواء استخدمت في الحفلات الموسيقية أم في الإذاعة أم في المنزل. وتعتبر آلة مناسبة للعزف الفردي والجماعي وهي جزء أساسي من الفرقة العربية التقليدية - التخت. وتتميز آلة العود بأنها قصيرة العنق ولا تحتوي على دساتين fret مع جسم على شكل نصف كمثرى.

أقرأ المزيد
آلة القانون

لعبت آلة القانون دوراً رئيسياً في الموسيقى العربية منذ القرن العاشر. وهي آلة مسطحة تشبه في هيئتها شكل شبه المنحرف، ومزودة بـ 26 و كل مجموعة مكونة من ثلاثة من الأوتار المصنوعة من النايلون والحرير الملفوف على المعدن. ويضع العازف الآلة على ركبتيه أو على طاولة، ثم يقوم بالضرب على الأوتار لإصدار النغمات الموسيقية.

أقرأ المزيد
الكلارينت

إن آلة الكلارينت عبارة عن أنبوب طويل رفيع، وعادة ما يكون مصنوعًا من الخشب الصلب الأفريقي، وهي مزودة بمفاتيح معدنية للضغط عليها. ويشبه الجزء السفلي من الكلارينت شكل الجرس. ويتم العزف على الآلة عندما ينفخ العازف عبر قصبة خشبية رقيقة لكي تهتز وتصدر النغمات الموسيقية.

أقرأ المزيد
الكمان الأجهر

تُعد آلة الكمان الأجهر هي أكبر عضو في عائلة الآلات الوترية. وتصدر نغمات موسيقية لها صوت عميق جداً، ويتميز صوت آلة الكمان الأجهر بأن له دويّ من شأنه الحفاظ على تناغم أصوات مجموعة الآلات الوترية في فرقة الأوركسترا. كما أنها تستخدم في موسيقى الجاز والروك آند رول وفرق موسيقى الكانتري والموسيقى الشعبية. ويتم العزف على الآلة بالوضع القائم وتكون الآلة مستندة على الأرض بواسطة عصا رفيعة مثبتة عند نهايتها.

أقرأ المزيد
آلات الإيقاع العربية

تلعب آلات الإيقاع دوراً مهماً جداً لأنها تساعد في الحفاظ على الإيقاع والتوقيت. ولهذا السبب، يمكننا أن نجد أنواع كثيرة من آلات الإيقاع في الموسيقى العربية. ومن الأمثلة على ذلك الرق والدف والطبلة.

أقرأ المزيد
البوق الفرنسي

نستطيع بسهولة تمييز البوق الفرنسي على الفور بسبب شكله الدائري، ويتكون هذا البوق من أنبوب نحاسي طويل للغاية، ويتخذ شكل المنحنيات المستديرة والدائرية. وصُنع البوق في الأصل من قرون الحيوانات المجوفة، وكان يستخدم البوق لإصدار الإشارات وفي رحلات الصيد. وتضم عادة فرقة الأوركسترا أربعة أبواق فرنسية .

أقرأ المزيد
الناي

إن آلة الناي عبارة عن مزمار (فلوت) لها نهاية مفتوحة بشكل غير مباشر ويتم العزف عليها من خلال النفخ فيها وهي مصنوعة من القصب، وفي الواقع كلمة 'ناي' هي كلمة مشتقة من مصطلح باللغة الفارسية "القصب". وتتميز بجمال نغماتها، وتعزف الآلة مجموعة كبيرة من الرافيل (أوكتافات) تبلغ اثنين ونصف تقريبًا، ولا تزال آلة الناي هي الأكثر شعبية وشيوعاً من حيث الاستخدام في الموسيقى العربية.

أقرأ المزيد
 المزمار (آلة الأوبوا)

تُصنع آلة الأوبوا من الخشب وهي مزودة بمفاتيح معدنية، ويُعزف عليها عن طريق النفخ في قصبة مزدوجة (ربط قطعتين من القصب معاً). وتبدو آلات الأوبوا في هيئتها مثل آلة الكلارينت، باستثناء الجزء الذي يتم النفخ فيه. وتصدر آلات الأوبوا صوت جميل وواضح وعالٍ، وعندما تضبط الأوركسترا الأداء فإن ذلك يُعد بمثابة دليل للآلات الأخرى.

أقرأ المزيد
الكمان

إن آلة الكمان هي عبارة عن آلة كمنجة غربية مزودة بتقنية معدلة لضبط النغمات وعزفها. وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من الآلات التي تستخدمها فرق عزف الموسيقى العربية التقليدية "التخت". وعادة ما تُضبط الآلة في فرق الموسيقى العربية التقليدية على نغمات G وd وg وd'.

أقرأ المزيد
الساكسفون

تُصنع آلات الساكسفون عادة من النحاس الأصفر ويُعزف عليها عن طريق النفخ في ريشة فردية مصنوعة من القصب والمثبتة على مبسم الآلة. وقد اخترع آلة الساكسفون أدولف ساكس في عام 1846، واستهدف من وراء اختراعها في أن تكون أقوى آلة موسيقية في مجموعة آلات النفخ، وأكثر آلة قابلة للتعديل من مجموعة آلات النفخ النحاسية – وبذلك تسد الفجوة بين المجموعتين.

أقرأ المزيد
الترومبون (البوق الكبير)

تعتبر آلة الترومبون آلة قوية وفريدة من نوعها. واسمها مشتق من الكلمة الإيطالية "ترومبا" وتعني "البوق" والمقطع الأخير من اسمها "ون" يعني كبير. ويقوم عازفي الترومبون بعزف نغمات مختلفة عن طريق تغيير حركة شفاههم والتبديل بين درجات قوة النفخ وكذلك عن طريق تحريك أنبوب الانزلاق.

أقرأ المزيد
الترومبيت

تعتبر آلة الترومبيت بمثابة أعلى آلة نفخ نحاسية من حيث علو الصوت إذ إنها تصدر صوت عالي وقوي جداً يمكن سماعه وتمييزه عن باقي آلات فرقة الأوركسترا. وتعتبر آلة الترومبيت من الآلات العتيقة حيث عزف الناس منذ آلاف السنين على آلات مماثلة لها مصنوعة من القواقع والمحارات أو القرون أو مصنوعة من الخشب أو المعادن.

أقرأ المزيد
الفيولا

تبدو هذه الآلة في هيئتها مثل الكمنجة، ولكن آلة الفيولا تتميز بأن لها جسم أكبر وأوتار أطول. وتصدر آلة الفيولا مجموعة نغمات تقع في منتصف نطاق أصوات الآلات الوترية وتصدر أصواتاً عميقة وغنية. ويبلغ عدد عازفي آلة الفيولا في فرقة الأوركسترا ما بين 10 – 14 عازف ويتخلص دورهم في مهمتين: وهما عزف النغمات المتناسقة وعزف المقطوعات الموسيقية الفردية.

أقرأ المزيد
التشيلو

تشبه آلة التشيلو في هيئتها الكمنجة والفيولا – ولكنه أكبر في الحجم. ويُصدر مجموعة مختلفة من النغمات الجميلة بحيث تقع بين النغمات المنخفضة الدافئة والنغمات العالية القوية، وتعتبر آلات التشيلو بمثابة الآلة الصوتية الأقرب إلى صوت الإنسان. علماً أن عدد عازفي آلة التشيلو في فرقة الأوركسترا يتراوح ما بين 8 -12 عازف.

أقرأ المزيد
آلات الإيقاع الغربية

تحتل مجموعة آلات الإيقاع المكانة الأكبر في فرقة الأوركسترا، إذ يدخل أي شيء يمكن الطرق عليه أو ضربه تحت تصنيف آلات الإيقاع. حتى ولو كانت قدراً أو زجاجة! وتصدر آلات الإيقاع المضبوطة نغمات، أما آلات الإيقاع غير المضبوطة فتصدر أصوات. وتُعد آلات القرع هي المسؤولة عن سير الإيقاع ومن ثم، تساعد فرقة الأوركسترا على الحفاظ على تناغم أدائها.

أقرأ المزيد
الصوت الغربي

يُعرّف الغناء على أنه هو فعل إصدار النغمات الموسيقية مع الصوت، وذلك من خلال الاستعانة بتناسق الأنغام والإيقاع، حيث يؤدي عادة المغنين وسط مجموعة من الموسيقيين الآخرين، كما هو الحال في الأداء مع كورال من المغنين الذين لديهم نبرات مختلفة، أو الأداء في فرقة مع عازفي الآلات الموسيقية.

أقرأ المزيد